شريط الكيلاني

المقابلة الشخصية في خمسة خطوات



المقابلة الشخصية في 5 خطوات


اسلوب الحوار الفعال من أهم عوامل النجاح التي تؤدي للحصول على نتائج جيده عند البحث عن عمل مرموق، إذ يؤدي هذا الأسلوب إلى نتائج جيده في المقابلات الشخصية وتساعد المقترحات التالية المتقدم على وظيفة في تحقيق أهدافه من خلال استراتيجيات ناجحة للمقابلات الشخصية.

1 - كن مستعداً 
من أهم نقاط الاستعداد هي التعرف الجيد علي الأماكن التي ترغب في العمل بها وهناك العديد من المصادر التي يمكن أن تتعرف من خلالها علي الشركات أو الأماكن التي ترغب في العمل بها هذا ويعتبر الانترنت احد هذه المصادر المتقدمة والسريعة والسهلة التي تساعدك في الحصول على كميه كبيره من المعلومات الجيدة فضلاً على أنها مجانية.

والمكتبات و الهيئات العامة وغيرها تعد أيضا من المصادر المتاحة لك كباحث عن عمل حيث تزخر هذه المصادر بمعلومات عن شتي الجهات إلا أنها قد تختلف عن الانترنت إنها غير مجانية أحياناً .

وأحيانا الجهات المتقدم لها هي التي تتيح لك ذلك فما يهمك في هذه الخطوة هو التعرف علي الشركة المتقدم لها من حيث نشاطها وأهدافها وخططها المقبلة , (المبيعات المستقبلية مثلا ) أو حجم مواردها البشرية , المنافسين لها , أهم التعديلات أو الإضافات المقبلة إداريا وإنتاجيا , وأهم خططها المستقبلية


وتبين السيرة الذاتية قدراتك العملية والمهنية وأهم الإنجازات التي حققتها من قبل في الحياة العلمية والعملية , كما أن فيها أشياء غير مباشرة عنك (أسلوبك في الكتابة وطريقة عرضك وغيرها) هذه الأشياء قد يراها المقابل وذلك بحكم خبرته في هذا المجال

كما أن السيرة الذاتية هي الطريقة الأولي التي تستخدمها الشركات للتعرف عليك وتكوين فكرة مبدئية عنك ولها تأثيرها في القرار النهائي على المقابلة الشخصية. لذا فان ما تتقدم به من بيانات خاصة بك في السيرة الذاتية يمثل فرصة لا تستطيع أن تستعيدها لأنها قد لا تعود مره أخرى فقد يتم رفضك منذ استلام السيرة الذاتية وبالتالي عدم المقابلة .

السيرة الذاتية مهمة ومهما بذلت من مجهود في إعدادها فإنه لا يعتبر كثيرا , ولكنه يزيد من فرصتك في الحصول علي العمل الذي يناسبك .وبجانب التركيز على إعدادك السيرة الذاتية فعليك الاهتمام بما تحتاجه الشركة من شهادات أخرى اضافيه كالتوصيات المهنية ، وعدد النسخ المطلوبة من السيرة الذاتية ، ولو كان هناك استمارات فإن عليك أن تكتبها وترفقها أيضا بجانب صوره السيرة الذاتية. وفي هذه النقطة يفضل الاحتفاظ بالتوصيات المهنية إلى أن تبدي الجهة رغبة مباشرة في ذلك ، أو إذا كانت التعليمات صريحة بإرفاق التوصيات المذكورة مع طلب التوظيف.



2 -  اهتم بالمظهر والشكل العام: 

المقابلة الشخصية هي فرصتك التي لا تتكرر، لذلك فإن اختيار الملابس والشكل المناسب الذي ستظهر به أمام لجنة المقابلة مهم جدا وذلك لتكوين الانطباع الأول في الصورة التي سيشكلها هؤلاء عنك, أيضاً تجنب كل ما قد يؤثر بالسلب على الانطباع الذي تتركه على اللجنة التي تقابلك.

في حالة تكرار المقابلة استغل معلوماتك التي جمعتها من المقابلة الأولى في اختيار المظهر الذي تظهر به مره أخرى والذي يليق بالشركة أو المنظمة وأيضا طريقه وأسلوب كل عضو من أعضاء لجنه المقابلة وطريقه تركيزه وعلى أي شيء يركز.

3 -  رتب أولوياتك: 
حاول أن تحضر قبل الميعاد المحدد لك بوقت يسير مثلاً خمسة دقائق لأنها قد تقلل من قلقك وتزيد من استعدادك الذهني والنفسي للمقابلة الشخصية

ثق بالله وأكثر من الدعاء وأحسن الثقة بالله أولا ثم بقدرتك وبمعرفتك العلمية وخبراتك ومهاراتك
عند بدء المقابلة ابدأ بالسلام والمصافحة ، واظهر ابتسامه حييه. اذكر اسم الله عز وجل ورسوله الكريم ، وابدأ على بركه الله

ابتعد عن التعقيدات والخوض فيها وتذكر دوما أن القلق والتوتر الذهني (الذي قد يكون قد انتابك للحظة ) لعده أسباب منها الاختيار غير الموفق لمواضيعك التي تتحدث عنها أو لمشاريعك أو أفكارك التي تعرضها, أيضاً قد يكون أو للمشاغل الكثيرة التي على عاتق أعضاء لجنة المقابلة مما قد يشكل حاجز بينك و بين الأعضاء .


هناك بعض النصائح التي يجب عليك أن تتحلي بها قبل بدء المقابلة لكي تكون أكثر استعداداً واستيعابا لما يملي عليك من اللجنة المقابلة ولكي تجتاز الاختبار أو المقابلة بنجاح وتحصل على أفضل ما يمكن أن تحصل عليه

واليك هذه النصائح 
  • أن يكون فكرك مليا قبل التحدث بما تتطلبه المقابلة 
  • تكلم بأسلوب واضح وسلس, وأبتعد عن كل الكلمات والألفاظ المبهمة والغير واضحة 
  • أجب عن كل الأسئلة التي تملي عليك ولا تترك منها شئ مهما كانت 
  • لا تطل أكثر من اللازم في إجابتك بإعطائك أمثله إضافية 
  • كن واضحا في إجاباتك ولكن بلا إطالة 
  • اذكر تجاربك فقط الناجح منها ولا تذكر السيئ منها ولا حتي تشير إليه من بعيد 
  • حاول أن تسأل عن ما غاب عنك من معلومات عن هذه الشركة . لان اهتمامك بهذه الشركة يبين حرصك على العمل بها وصدقك في طلب العمل لدي الجهة التي تتقدم إليها . كما أن الأسئلة تقود إلى حوار مفتوح من شأنه أن يضفى جوا مريحاً أثناء المقابلة لجميع الأطراف 



4 - وصايا مهمة لك
  • قد يسأل المقابل قي بعض الأحيان عن المرتب الذي تريد أن تحصل عليه من العمل 
  • نصيحتي هي أن لا تحدد المرتب الذي تريده وإنما لمح به عن طريق أن تخبرهم انك تريد المرتب الذي يتناسب مع عملك ومجوداتك وذلك مقارنة بقرنائك في هذا المجال 
  • لا تتكلم كثيرا في المواضيع المثيرة للجدل والخلاف كتشجيع الأندية الرياضية , أو المذاهب الدينية والطائفية 
  • ابتعد عن ذكر الفكاهة في كلامك وعن إلقاء النكات 
  • أجب عن الأسئلة بتلقائية وأمانه . 
  • لا تكتب أي ملاحظات خلال المقابلة . وحاول بطريقه لطيفه أن تحصل عىي بطاقة أعمال كلاً منهم حتي يمكن أن تكون على مقربه منهم 
  • لا تذهب للمقابلة وهاتفك مفتوح احرص على أن تغلقه قبل الدخول لان هذه الأشياء البسيطة تعطي انطباع سيئ عن اهتماماتك وعن شخصيتك 



6 - الانتهاء من المقابلة : 
لا تنسى أن المقابلة هي فرصة لا تعوض بالنسبة لك وللطرف الأخر . فهي فرصتك لعرض مهاراتك ورغباتك وقدراتك

وفي نفس الوقت هي أيضا فرصة للفريق المقابل لإقناعك بمزايا العمل لديها إذا أعجبك ما رأيت واقتنعت به ، كن صريحا في التعبير عن مشاعرك لأعضاء اللجنة وأنك ترغب في تلقي عرض من هذه الجهة


بعد المقابلة اتبع مقابلتك بكلمه مختصره تبدي فيه رغبتك في العمل ، ولماذا تريد أن تعمل بهذه الجهة ، وكيف ستنسجم مع الفريق. واختم رسالتك بتقديم الشكر للشركة بإتاحة الفرصة لك لحضور المقابلة الشخصية احرص على عدم الإطالة ، وأرسل الخطاب إلى الشخص الذي ستكون تحت إشرافه


دمتم بود



هناك تعليق واحد:

الكيلاني للوظائف Designed by Templateism.com Copyright © 2014

صور المظاهر بواسطة Bim. يتم التشغيل بواسطة Blogger.